السبت، 8 أكتوبر 2016

إنانا لاجئة بألمانية: أنا غاضبة مما عشته من اضطهاد بسبب مثليتي ورفضي للهيمنة الذكورية




إسمها إنانا 21 عاما، وهي مثلية الجنس تركت دمشق مضطرة بعد أن تعرضت للاستحقار والإضطهاد ممن علموا بمثليتها، وهي تعيش اليوم برلين وهي غير مستعدة للعيش في نفس الخوف والخضوع اليوم.
إلى الأعلى