الخميس، 28 أغسطس، 2014

راكيتيتش لاعب نادي برشلونة يوضح قبلته المثلية لدانيال كاريسو


نفى لاعب خط وسط نادي برشلونة الكراوتي ايفان راكيتيتش كل الشائعات التي تدور حول كونه من مثلي الجنس، والتي انتشرت بعد القبلة المثلية التي وجهها الى قائد الفريق وزميله دانيال كاريسو، والتي اثارت موجة من الردود التي تراوحت بين المؤيدة والمنددة والمتفاجئة. وانتشرت الصور والفيديو المرافق لها كالنار في الهشيم، وباتت على كل المواقع والصحف الرياضية في العالم.
وفي اول تعليق له على ما حصل، اوضح راكيتيتش انه اعتاد على التقبيل، وان الفرحة غمرته بالفوز بلقب دوري اليوروبا ليغ واراد ان يقبل احداً، فوجد الى جانبه قائد الفريق فقبله ولكنه لم يتقصد ان تكون القبلة على فمه، وهذا ما حصل والتقطته الكاميرات.
واضاف ساخرا: القبلة عرضية وحصل ذلك بشكل مفاجىء، فماذا افعل؟ هل اقتله؟ بالطبع لا.
إلى الأعلى