الأحد، 22 يونيو، 2014

«البياضي» يطالب الكنائس العربية بالانسحاب من المحفل الأمريكي بسبب «زواج المثليين»

 

أرسل الدكتور القس صفوت البياضي، رئيس الكنيسة الإنجيلية بمصر، خطابا إلى رعاة الكنائس الإنجيلية بجميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، يطالب فيه رعاة الكنائس العربية ذات الطابع المصرى بالانسحاب من المحفل العام للكنيسة الإنجيلية الأمريكية، وذلك على خلفية قبول المحفل الأمريكي زواج المثليين.
وقال البياضى في بيان له، مساء السبت: "وصلني ما اتخذه المحفل العام للكنائس الإنجيلية الأمريكية من قرارات بالموافقة على زواج المثليين وترك القرار الحرية لضمير لكل راعي في رفض الإجراء لمثل هذه المراسيم، ولكننى أطالب بمحبة الكنائس العربية ذات الغالبية المصرية في الولايات المتحدة ومن رعاتها اتخذوا معًا موقفًا حازمًا وجازمًا بالانسحاب من المحفل الأمريكي مهما كانت النتائج المادية أو المعنوية، لأن تلك القرارات تتناقض مع عقيدتنا وإيماننا الإنجيلي".

وأضاف: "أصلي أن يرشدكم الرب لاتخاذ القرار المناسب والمتفق مع إيماننا وحياة شعبنا كما نصلي أن يعطي الرب حكمة وجرأة ومواجهة للحق وبالحق الذي هو كلمة الله".
إلى الأعلى