الخميس، 17 أبريل 2014

مدير "موزيلا" يفقد منصبه بسبب معاداتها للمثليين... والحقوقيون يدعون لمقاطعة المتصفح


وإيك هو أحد مؤسسي شركة "موزيلا" ومخترع لغة "جافا سكريبت" ‏التي كانت تسمى في مراحل التطوير بـ "موشا / ‏Moch‏" والتي فتحت ‏آفاقا أوسع في مجال مواقع الإنترنت "الويب" وخصوصا التطبيقات ‏البصرية التي ترفع من القيمة الجمالية لصفحات الويب وتفيد في اجتذاب ‏الزوار. ‏

وقد أعلنت ميتشيل بيكر مديرة شركة "موزيلا" نبأ استقالة إيك عن ‏منصبه عبر إحدى المدونات على الشبكة، فقالت عبرها إن الشركة "تفخر ‏بارتقائها لمستوى مختلف عن الآخرين ولكننا لم نرق الأسبوع الماضي ‏لهذا المستوى" وأضافت أن الناس الذين انتقدوا الشركة "كانوا على حق، ‏لأننا لم نستمر على صراحتنا مع أنفسنا" واعتذرت بيكر قائلة "لم نتحرك ‏بالسرعة الكافية عندما بدأ الجدال.. عذراً".‏
وكان تعيين إيك في منصب‏‎ ‎المدير التنفيذي لشركة "موزيلا" في 24 من ‏مارس - آذار الماضي قد أثار سخط عدد كبير من المستخدمين‎ ‎الذين ‏أعربوا عن غضبهم على مواقع التواصل الاجتماعي. وكذلك اعترض ‏على تعيين إيك عدد من كبار مسئولي شركة "موزيلا" واستقال ثلاثة ‏منهم.‏
لكن ردود الفعل الأسوأ صدرت عن أشهر مواقع التعارف الشهير "أو ‏كي كيوبيد" الذي أرسل للمستخدمين يطالبهم بتصفح الموقع عن طريق‎ ‎متصفح آخر غير "فايرفوكس" لأن مدير الشركة المالكة للمتصفح معاد ‏للمثليين‎.‎
وكان إيك قد دعم الحملة التي أطلقت في ولاية كاليفورنيا الأمريكية عام ‏‏2008 لتشريع قانون ضد المثليين بمبلغ ألف دولار أمريكي. وقد صدر ‏القانون بالفعل ولكن المحكمة الدستورية العليا في الولاية ألغته العام ‏الماضي.‏
إلى الأعلى