الثلاثاء، 10 ديسمبر، 2013

شباب "أصوات" يوزعون "دعوات للتسامح" مع مثليي الجنس في الشوارع العمومية






في إطار أنشطة حملة "إنسان بلا حقوق في اليوم العالمي لحقوق الإنسان" التي أطلقتها مجلتنا أصوات مند يوم الجمعة الماضي خرج شباب مجلة  أصوت  يوم أمس في أول نشاط لهم على أرض الواقع لتوزيع "دعوات للتسامح", وهي عبارة عن أظرفه وزعت على نطاق واسع تتضمن رسالة تدعوا المجتمع للتسامح مع مثليي الجنس.

ويأتي نشاط توزيع "دعوات للتسامح" في إطار مجموعة من الأنشطة التي تنضمها مجلة أصوات بهدف تغيير الصورة النمطية الخاطئة والأفكار المسبقة و الأحكام الجاهزة التي تم ترسيخها لدى المجتمع حول المثليين وباقي الأقليات الجنسية.

"دعوة التسامح" كانت عبارة عن رسالة تتضمن توضيحا حول طبيعتنا الجنسية وتدعوا القارئ لإعادة النظر في مايحمله من أفكار حول هذه الشريحة المضطهدة ودعوة في أخر الرسالة للتسامح مع مثليي الجنس من أجل العش معا  جنبا إلى جنب رغم اختلافنا.

كما تم إرفاق الدعوة ببريد إلكتروني خصص لهذا النشاط بهذف الرد على كل إستفسارات الناس حول الأقليات الجنسية.








إلى الأعلى