الاثنين، 14 يناير 2013

تظاهرات حاشدة ضد زواج المثليين بفرنسا والحكومة الفرنسية تأكد تمسكها بمشروع قانون زواج مثلي الجنس

تظاهر بين 340 ألفا و800 ألف شخص يوم أمس الأحد في باريس احتجاجا على زواج مثلي الجنس.

أصوات - وقالت الشرطة إن نحو 340 ألف شخص تجمعوا تحت برج إيفل، لكن المنظمين تحدثوا عن 800 ألف، وكان 100 ألف تظاهروا ضد المشروع في 17 نوفمبر الماضي.
ورفع المحتجون شعارات "كلنا ولدنا من رجل وامرأة"، "زواج المثليين: حرمان الطفل من أم أو من أب". و"دع الزواج وشأنه، اهتم بمشكلة البطالة". ... وشارك في التظاهرة عائلات بكل أفرادها من كافة الأعمار.

أعلنت نجاة بلقاسم وزيرة شؤون المرأة بفرنسا اليوم الاثنين تمسك الحكومة الاشتراكية بمشروع قانون زواج مثليي الجنس الذي سيعرض على نواب البرلمان نهاية الشهر الجاري.

ويترجم مشروع القانون، الوعد الذي قطعه هولاند خلال حملته الانتخابية، تيمنا بقوانين مماثلة في إسبانيا والبرتغال وهولندا ودول أوروبية أخرى.
وتؤيد أغلبية من 56% زواج المثليين في فرنسا، و50% التبني من قبل الأزواج المثليين، وفق استطلاع حديث.
وينتظر تنظيم تظاهرة مؤيدة لزواج المثليين في 27 يناير الجاري.
إلى الأعلى