السبت، 12 يناير، 2013

ثلاث سنوات سجنا لمثلي كمروني ارسل لصديقة رسالة حب


مجلة أصوات - قالت تقارير إخبارية إن محكمة استئناف كاميرونية أيدت حكما بالسجن ضد رجل أدين بالمثلية الجنسية، بعد أن أرسل لصديقه رسالة نصية قصيرة SMS  قائلا: "أنا أحبك جدا",  لم ترق على ما يبدو للصديق.
وذكرت وسائل إعلامية اليوم الأربعاء أن منظمة "هيومن رايتس ووتش" المعنية بحقوق الإنسان، قالت إن روجر أمبيدي، وهو طالب جامعي، اعتقل في آذار من العام الماضي بعد أن تقدم الشاب الذي تلقى الرسالة النصية بشكوى إلى السلطات.

وحكمت المحكمة على أمبيدي بالسجن ثلاث سنوات، وقالت المنظمة الحقوقية إنه "تعرض للضرب لانتزاع الاعتراف".

وأضافت التقارير أنه في تموز وبعد أكثر من عام رهن الاحتجاز، أطلق سراح أمبيدي بانتظار الاستئناف.

لكن محكمة الاستئناف أيدت الحكم الأولي الصادر بحقه يوم الاثنين الماضي.
وأشارت المنظمة الحقوقية إلى أن"قرار محكمة الاستئناف.. ضرب لمبادئ حقوق الإنسان الأساسية، بما فيها الحق في الخصوصية، والحق في المساواة، وحظر التعذيب وسوء المعاملة".

ومن المتعارف عليه أن المثلية الجنسية غير قانونية في معظم البلدان الأفريقية، بينما تقر حفنة من الدول عقوبة الإعدام للعلاقات المثلية، بما في ذلك نيجيريا، والسودان، وموريتانيا، وإيران.
إلى الأعلى