الاثنين، 2 يوليو، 2012

السلطات المغربية تمنع باخرة المثليين من دخول المملكة



أعلنت مؤخرا السلطات المغربية منع الترخيص لباخرة سياحية تحمل على متنها زهاء 2100 من "المثليين" قادمين من مختلف دول العالم، كانت تعتزم الرُّسُوَّ في ميناء الدار البيضاء يوم الأحد 1 يوليوز، كمرحلة من مراحل رحلتهم في اتجاه العديد من البلدان.

وكانت وسائل إعلام عديدة قد تحدثت من قبل عن برنامج هذه الزيارة "السياحية"، والذي يتمثل في استكشاف هؤلاء السياح "من نوع خاص" لبعض أرجاء مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، ثم القيام بنزهة سياحية في بعض أشهر ساحات ومآثر مدينة مراكش.

وفي غضون ذلك كشفت وكالة "إفي" الإسبانية أن السفينة "نيو أمستردام" التي تقل عددا من "المثليين" وصلت اليوم إلى ميناء مدينة مالقا جنوبي إسبانيا بعد أن رفضت السلطات المغربية رسو السفينة في مدينة الدار البيضاء.

وأعلنت شركة "آر إس في بي فاكيشنز" المتخصصة في تنظيم رحلات سياحية للمثليين أمس خلال رسالة لعملائها أن وكيلها في ميناء الدار البيضاء أخطرها بأن "السلطات المغربية رفضت الزيارة المقررة لليوم بالرغم من الموافقة عليها في السابق".

وأوضحت الوكالة ان الامر يمثل "نبأ مخيبا للآمال"، مضيفة ان القرار اتخذ عقب "تحول زيارة سفينة للمثليين إلى قضية عامة ومثيرة للجدل"، في إشارة إلى السفينة الامريكية التي تحمل على متنها نحو ألفي مثلي من جنسيات مختلفة.
إلى الأعلى