الثلاثاء، 13 مارس، 2012

تغريم ماكيدا لإهانة المثليين جنسياً عبر "تويتر"!


لندن - أعلن الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم الاثنين فرض غرامة مالية قدرها 15 ألف جنيه إسترليني على الإيطالي فيدريكو ماكيدا مهاجم مانشستر يونايتد، بسبب كتابة تعليقات مناهضة للمثليين عبر حسابه الشخصي على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر".

وأدان اتحاد الكرة الإنكليزي ماكيد، المعار حاليا إلى كوينز بارك رينجرز، لاستخدام "كلمات عدائية ومهينة تتضمن إشارة إلى التوجه الجنسي لشخص".

وكان اتحاد الكرة الإنكليزي اتهم الشهر الماضي ماكيدا ونيل رانجر لاعب نيوكاسل وماني سميث بالتصرف بطريقة غير لائقة، أو أساءوا لسمعة اللعبة.

وتعرض رانجر وسميث الخميس الماضي لغرامة مالية ستة آلاف جنيه استرليني و1200 إسترليني على الترتيب، مع توجيه تحذير لهما من قبل اتحاد الكرة.

تأتي الاتهامات في أعقاب الغرامات التي فرضت مؤخرا على رافيل موريسون لاعب ويستهام ومايكل بول لاعب ايفرتون السابق.

وتم تغريم موريسون سبعة آلاف جنيه إسترليني لاستخدامه ألفاظا بذيئة أو مهينة على تويتر، بما في ذلك الإشارة إلى النزعة الجنسية لشخص.

فيما تعرض بول لغرامة مالية ستة آلاف جنيه إسترليني لكتابة تعليق على تويتر، يشير إلى انطوني كوتون، ممثل في "كورونشين ستريت".
إلى الأعلى